وطني

الرئيس تبون يهنئ الكشافة الإسلامية الجزائرية بمناسبة يومها الوطني

هنأ رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، اليوم الخميس، الكشافة الإسلامية الجزائرية بمناسبة يومها الوطني المصادف ليوم 27 مايو، داعيا اياها إلى المضي على درب الأسلاف “الرواد وعلى نهج الوفاء لرسالة الشهداء” والاستلهام من تضحياتهم لخدمة الوطن.

وقال الرئيس تبون في رسالة للكشافة الإسلامية الجزائرية، “في هذا اليوم الأغر، ونحن نحيي الذكرى الثمانين لاستشهاد مؤسس الكشافة الإسلامية الجزائرية، القائد محمد بوراس، أتوجه بأخلص التهاني لكل الذين نذروا أنفسهم لتربية النشء على القيم الوطنية ومكارم الأخلاق، وعلى خدمة الـمجتمع في مدرسة الكشافة الإسلامية الجزائرية منذ تأسيسها”.

وتابع رئيس الجمهورية :”وإذ أترحم بخشوع في هذه الذكرى على روح الشهيد محمد بوراس، وكل شهدائنا الأبرار، أُحيي بناتنا وأبناءنا المنتمين إلى مدرسة الوفاء والمثابرة والإيثار وأدعوهم إلى المضي على درب أسلافهم الرواد وعلى نهج الوفاء لرسالة الشهداء، والاستلهام من تضحياتهم لخدمة وطننا المفدى وشعبنا الأبي” .

وخلص رئيس الجمهورية رسالته قائلا :”المجد والخلود لشهدائنا الأبرار،العزة والشموخ للشعب الجزائري الأبي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى